كورة فى العارضة

أمبروز بعد اقتراب رحيل فيرمينو وانكسار شراكته مع محمد صلاح وماني: نهاية حقبة في ليفربول

يرى النجم السابق لفريق كريستال بالاس، دارين أمبروز، أن الرحيل الوشيك للاعب روبرتو فيرمينو يعني نهاية حقبة في صفوف فريق ليفربول.




ومن المقرر أن ينتهي العقد الحالي للاعب البرازيلي مع ليفربول، صيف 2023، أي نهاية الموسم الحالي.

وذكرت تقارير صحفية مختلفة، أمس، أن فيرمينو أبلغ يورجن كلوب ومسؤولي ليفربول أنه ينوي الرحيل بمجرد نهاية عقده.

وقال دارين أمبروز في تصريحات لشبكة “talksport” الإنجليزية: “هل يعتبر فيرمينو أسطورة في ليفربول؟ بالتأكيد بنسبة 100%”.

وأضاف: “هذا بالنسبة للاعب فاز بالعديد من الألقاب، سجل الكثير من الأهداف وكان يضحي بنفسه بدرجة كبيرة من أجل الفريق، لقد تخلى عن جزء من لعبته لمساعدة محمد صلاح وساديو ماني، أعتقد أنه كان المفتاح”.

وواصل: “إنها نهاية حقبة في ليفربول، كان رحيل ماني يعني نهاية حقبة، لكنها نهاية حقيقية لحقبة الآن، لأن فيرمينو سيغادر أيضًا، أعتقد أنها خسارة فادحة، لقد كان رائعًا للنادي”.

وأردف: “هناك ثلاثة مستويات، أظن ذلك، أيقونة، أسطورة ومعبود، بالنسبة لي فيرمينو هو أسطورة في ليفربول”.

وكان فيرمينو قد صنع علاقة قوية مع محمد صلاح وساديو ماني، حيث شكلوا واحدة من أخطر الثلاثيات الهجومية في أوروبا.

وعن ذلك، قال أمبروز: “كانت أرقام هؤلاء اللاعبين الثلاثة مذهلة، كانوا ثلاثيًا معًا في موسم 2017/18، وسجلوا 338 هدفًا وصنعوا 139 في وقتهم معًا، و66 % من تلك التمريرات الحاسمة كانت لبعضهم البعض!”.

واختتم: “تلك الجبهة الثلاثة، يمكن القول عنها إنها أفضل ثلاثية شهدها الدوري الإنجليزي على الإطلاق!”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى